فيلم "أسد سينا" يدخل النفق المظلم بسبب التجريح فى رموز الجيش


خاص – شبكة  فكرتنا الاخبارية
صرح السيناريست د.عمرو البدالى  ان عدم استكمال فيلم أسد سينا، حتى هذه اللحظه لاكثر من عام نابع من المشاكل التى يثيرها منتج الفيلم عادل عبد العال صاحب شركه تمر نور للانتاج الفنى مع الجميع سواء كانت مشاكل ماليه من مستحقات واجور لبعض العاملين فى الفيلم او مشاكل فنية.

وفى تصريح خاص لـ"شبكة فكرتنا الاخبارية"  قال عمرو البدالى انه يخلى مسئوليته امام الجمهور عن التغيير الذى قام به المنتج على النسخه الخاصه بالفيلم بعد ان حصل على كل التصاريح اللازمه للتصوير من المصنفات الفنيه واداره الشئون المعنويه.

ولفت إلى أنه تم زياده جمل ومقاطع اثناء التصوير بها تجريح واضح لرمز كبير من رموز الجيش المصرى  وهو الزعيم جمال عبد الناصر  والاصرار على تصويرها على الرغم من تحذيره الشديد ان الفيلم سيمنع بسبب هذه المقاطع وفيها يحمل نكسه 67 ودماء المصريين وابناء الجيش وقتها فى رقبه عبد الناصر فى شكل يجعلك تخرج من الفيلم ناقم على هذا الرجل النقى الذى اعتبره البدالى رمز لا ينبغى التجريح فيه بهذا الشكل الزائد.

واضاف عمرو البدالى انه كان سيقوم بدور قائد العمليه الحربيه داخل الفيلم كممثل وبالفعل صور جزء من مشاهده لكنه قرر عدم استكمال  الفيلم واخلى مسئوليته امام نقابه المهن السينمائيه وابلغ الامانه العامه بالجيش  بذلك كما قام برفع قضيه على المنتج عادل عبد العال للحصول على مستحقاته الماليه كاملة .

فيلم اسد سينا بطوله  عادل عبد العال وعمرو رمزى وحنان سليمان وحنان يوسف وماهر عصام وحسن عبد الفتاح ،تأليف د عمرو البدالى و عادل عبد العال ،ومن اخراج  حسن السيد.