فتاة تقتل عمها لرفضه شابًا تقدم لخطبتها


قضت محكمة جنايات شمال القاهرة، بمعاقبة "عاملة بمصنع ملابس جاهزة" بالسجن المشدد لمدة 15 عامًا، لقتلها عمها لرفضه عريس تقدم لها. 

تلقي مأمور قسم شرطة عين شمس بلاغًا من أهالى المنطقة، يفيد بمصرع "صبحى.م.ر" (41 سنة - صاحب سوبر ماركت) داخل شقته بأحد العقارات بالمنطقة. 

وعلى الفورانتقل رئيس مباحث قسم شرطة عين شمس ومعاونيه لمحل الواقعة، وتبين أن الجثة بها جرح غائر بالظهر والرقبة. 

أكدت التحريات أن المتهمة "شيماء.م.ر" (27 سنة - عاملة بمصنع ملابس جاهزة) نجلة شقيق المجنى عليه قتلته بسبب تقدم شخص لخطبتها ورفضه شقيقها فحدثت بينهما مشادة تطورت إلي مشاجرة تعدي خلالها القتيل عليها بالضرب فقررت قتله. 

في تلك الليلة انتظرت المتهمة داخل غرفتها وسط أصدقائها الذين كانوا يحاولون تهدئتها، وبخروجهم من المنزل اتجهت إلى المطبخ، واستلت سكينا وخبأتها بين ملابسها وانتظرت خلود عمها إلى النوم وعقدت العزم والنية على قتله وطعنته ولم تتركه إلا جثة هامدة. 

تم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة للتحقيق وبإحالتها لمحكمة الجنايات أصدرت حكمها.