حملة تطالب "رشوان" بوثيقة تأمين للصحفيين


دشن عدد من الصحفيين حملة يطالبون فيها مجلس نقابة الصحفيين بضرروة إصدار وثيقة خاصة بالتأمين على الصحفين ،لاسيما بعد حادث استشهاد ميادة اشرف الصحفية بموقعى الدستور ومصر العربية.

وقال الصحفى محمد موافى،منسق الحملة، إنها تستهدف مطالبة نقابة الصحفيين والنقيب بإعادة المفاوضات بين الاتحاد المصرى للتأمين،من أجل توفير وثيقة ضد المخاطر التى يتعرض لها الصحفيين أثناء تأدية عملهم .

ولفت إلى أن هناك وثيقة تم اعدادها من قبل لجنة الحوادث الشخصية باتحاد التأمين للتأمين على الصحفيين ضد الحوادث الشخصية أثناء أداء مهامهم الصحفية،إلا أن مجلس النقابة لم يفعّلها.

وأضاف أن حوادث استهداف وقتل الصحفيين جريمة يعاقب عليها كل مقصر ساهم فى أهدار حق الصحفيين الصغار ( الميدانين) وتجاهل مطالب وجود وثيقة خاصة باستهداف الصحفيين .

وأكد أن مطالب تأمين الحياة مطلب  مشروع  من حق أى صحفى أن يحافظ  على سلامته الشخصية ويضمن تعويض مالى فى حالة تعرضه لمكروه.